"داعش" يعدم شاباً ويصلبه لتصويره مقرات التنظيم

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أفاد نشطاء في مدينة الباب بريف حلب الشرقي، عن قيام تنظيم "داعش" بإعدام وصلب الشاب عبدالله البوشي 17 عاماً بتهمة تصوير مقرات التنظيم في المدينة.

وقال مركز "حلب نيوز" إن التنظيم أعدم البوشي وصلبه بالقرب من دوار المنشية في المدينة بعد إثبات تهمة "الردة عن الإسلام" عليه.

وكتب التنظيم على جثة القتيل: "كان يقوم بتصوير مقرات تابعة لتنظيم الدولة مقابل مبلغ مالي وقدره 500 ليرة تركي"، ولم يذكر التنظيم الجهة المستفيدة من صوره.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.