.
.
.
.

مجزرة في حلب ببراميل متفجرة على ملجأ للمدنيين

نشر في: آخر تحديث:

أفادت الهيئة العامة للثورة السورية بمقتل أكثر من 20 مدنياً في مجزرة ارتكبتها طائرات النظام السوري في الريف الشمالي من حلب.

وذكر ناشطون أن طائرة مروحية ألقت برميلين متفجرين على قرية (تل قراح) استهدفا فرن القرية، وصالة أفراح هي بمثابة ملجأ للأهالي.

وأفاد ناشطون أن 20 مدنياً على الأقل قتلوا على الفور وأصيب مثلهم، أغلبهم إصاباتهم خطرة ومنهم من بترت أطرافهم، وأدى القصف لحرائق في المنازل.

وتأتي هذه المجزرة بعد أن عجزت قوات النظام عن فرض السيطرة على طريق الإمداد الرئيسي لحلب (طريق الكاستلو) وإجبارها على التراجع في جبهة حندرات.

من جانبه قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مدينة اللطامنة ومدينة كفرزيتا والأراضي الزراعية المحيطة بها في ريف حماة الشمالي.

فيما طال قصف براجمات الصواريخ من جبل زين العابدين على مدينة كفرزيتا بريف حماة الشمالي، وسقطت 6 براميل متفجرة على قرية عطشان بريف حماة الشرقي.
وقصفت قوات النظام بقذائف الدبابات والرشاشات بلدة عقرب بريف حماة الجنوبي.