.
.
.
.

النظام يقتل والدة أول ضحايا الثورة السورية في درعا

نشر في: آخر تحديث:

توفيت اليوم نعمت العياش أم أول ضحايا الثورة السورية متأثرة بجراحها إثر سقوط برميل متفجر أمام منزلها في حي العباسية بمدينة درعا بحسب ما نقلته مصادر محلية.

والسيدة نعمت هي أم حسام عياش الذي قتلته قوات النظام بالرصاص في الثامن عشر من مارس عام 2011م، أثناء تفريق المتظاهرين الذين احتشدوا وسط المدينة.

يذكر أن قوات النظام قد حاصرت المستشفى الوطني في مدينة درعا آنذاك واحتجزت جثمان ابنها ولم تسلم جثة حسام عياش لذويه.

وكانت قوات النظام قد قتلت أيضا يومها ثلاثة من شباب مدينة درعا وهم: أيهم الحريري ومحمود قطيش الجوابرة ومؤمن منذر المسالمة، بالإضافة إلى حسام عبد الوالي عياش.

وفي وقت لاحق أقام ناشطون سوريون مركزاً للتوثيق أطلقوا عليه اسم "مركز حسام عياش للتوثيق" تكريماً لأول ضحايا الثورة السورية.