.
.
.
.

تدمير آخر وحدات كيمياوي سوريا قريباً

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت مسؤولة أمام مجلس الأمن الدولي، أمس الأربعاء، أن أعمال تدمير آخر منشآت إنتاج للأسلحة الكيمياوية السورية سوف تبدأ هذا الشهر وسوف تنتهي العام المقبل.

وقالت الدبلوماسية الهولندية سيغريد كاغ التي تترأس بعثة الأمم المتحدة المكلفة بالتخلص من الترسانة الكيمياوية السورية، أمام أعضاء مجلس الأمن الـ15 إن 13 وحدة إنتاج سوف تفكك، حسب ما نقل عنها رئيس مجلس الأمن لهذا الشهر السفير الأسترالي غاري كوينلان.

وقال كوينلان للصحافيين في ختام الاجتماع إن "التحضيرات للبدء بتدمير 12 وحدة إنتاجية باقية، سبع مستودات وخمسة أنفاق تحت الأرض، سوف تفكك في وقت لاحق هذا الشهر وسيتم الانتهاء من العمل قبل صيف العام 2015". كما أشار إلى وحدة أخرى ستدمر أيضا.

ومن ناحيته، أعلن السفير السوري لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري للصحافيين أن عملية التدمير سوف تبدأ "هذا الشهر، هذا الأسبوع".