.
.
.
.

سوريا..المعارضة تنتقد التجاهل الغربي لتجاوزات النظام

نشر في: آخر تحديث:

أعرب رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض، هادي البحرة، الثلاثاء، عن أسفه، لأن التحالف الدولي الذي التزم مقاتلة "داعش" يغض النظر عن تجاوزات نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

وقال البحرة في مقابلة مع صحيفة "الغارديان": إن "التحالف يقاتل ظاهر المشكلة الذي هو "داعش" من دون مهاجمة أصل المشكلة الذي هو نظام" بشار الأسد".

وأضاف البحرة بعد مقابلة وزير الخارجية البريطاني، فيليب هاموند، الاثنين، في لندن أن "التحالف يضرب أهدافاً لداعش، لكنه يغض النظر عندما يستخدم طيران الأسد البراميل المتفجرة والصواريخ ضد أهداف مدنية في حلب أو في أماكن أخرى".

وتابع البحرة "لدينا انطباع بأن التحالف وقوات الأسد تعمل في اتجاه واحد، بما أن الأسد يتحرك بحرية".

وعبر البحرة عن أسفه أيضا لأن التحالف "يتجاهل بالكامل مقاتلي الجيش السوري الحر الذين يمكن أن تكون معرفتهم بالأرض مفيدة له".

وقال إن "ذلك يضعف التحالف الدولي، لأنه لا يحقق نتائج على الأرض، والضربات الجوية وحدها لن تسمح بكسب المعركة ضد التطرف".

واعتبر رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض من جهة أخرى أن اتفاقا محتملا لوقف إطلاق نار محلي لن يفيد سوى النظام إلا إذا ترافق مع حل سياسي شامل.

وأكد الرئيس السوري بشار الأسد، الاثنين، استعداد بلاده لدراسة المبادرة التي طرحها المبعوث الدولي، ستافان دي ميستورا، والمتعلقة "بتجميد" القتال في حلب، حسب ما أوردت صفحة الرئاسة السورية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.