.
.
.
.

مبعوث بوتين يلتقي الائتلاف السوري المعارض بتركيا

نشر في: آخر تحديث:

أكدت مصادر مطلعة في الائتلاف السوري لـ"العربية.نت" أن مبعوث الرئيس الروسي الخاص لشؤون الشرق الأوسط، ميخائيل بوغدانوف، سيلتقي قيادة الائتلاف الوطني يوم الأحد القادم، لبحث سبل إيجاد حل للأزمة السورية، في وقت التقى فيه الأمين العام للائتلاف بالسفير الصيني في تركيا، وبحثا آفاق الحل السياسي في سوريا.

ولفتت المصادر إلى أن رئاسة الائتلاف ستؤكد خلال اللقاء المرتقب مع بوغدانوف على رؤية الائتلاف للحل السياسي، والتي ترتكز على بيان جنيف 1، وهي برنامج زمني محدد لانتقال السلطة ضمن خطة مؤلفة من 24 نقطة، وتشكيل هيئة حكم انتقالية.

وأكدت المصادر أن الائتلاف منفتح على أي مبادرة روسية تتضمن رحيل بشار الأسد عن السلطة، وتشكيل هيئة حكم انتقالية، وأي أفكار أخرى في غير هذا السياق غير مقبولة.

وتأتي زيارة بوغدانوف لتركيا ولقاؤه رئاسة الائتلاف بعد أسبوع واحد من زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أنقرة ولقائه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، حيث كان التباين واضحاً في المواقف بين الجانبين فيما يخص الأزمة السورية.

كذلك التقى الأمين العام للائتلاف نصر الحريري بالسفير الصيني في تركيا، صباح اليوم الجمعة، وجرى الحديث عن آفاق الحل السياسي وخطة المبعوث الأممي ستيفان ديمستورا، حيث أكد الحريري أن الائتلاف يرحب بمبادرة ديمستورا، وأي خطة تفضي إلى رحيل بشار الأسد عن السلطة، وتشكيل هيئة حكم انتقالية وفق بيان جنيف 1.

وأشار الحريري للسفير الصيني إلى وجوب توجيه رسالة قوية للنظام بواسطة حلفائه وداعميه، بضرورة وقف القتل وإجباره على الرضوخ لحل سياسي. وقال الحريري إن النظام لا يذعن ولا يرضخ إلا عندما يعلم أن هناك تهديداً حقيقياً له، كما حدث في أغسطس 2013 عندما اضطر لتسيلم سلاحه الكيمياوي إثر تهديدات أميركية جدية على خلفية مجزرة الغوطة.