.
.
.
.

الائتلاف السوري يناقش انتخاب رئيسه ولقاء موسكو

نشر في: آخر تحديث:

انطلقت الجمعة في اسطنبول اجتماعات الهيئة العامة للائتلاف الوطني السوري، لانتخاب رئيس جديد للائتلاف وهيئة رئاسية وأمين عام وهيئة سياسية.

وستستمر ثلاثة أيام يناقش فيها المجتمعون عدة قضايا منها الوضع الميداني والملفات الداخلية والحراك السياسي لا سيما اجتماع موسكو المرتقب.

وقد تسرب منذ فترة أسماء ثلاثة مرشحين لمنصب رئيس الائتلاف هم ميشيل كيلو ورياض حجاب وموفق نيربية، لكن الأخير أعلن تراجعه وعدم نيته الترشح لكن الائتلاف لم يعلن عن أية أسماء. وبحسب تصريحات أعضاء في الائتلاف فإن الشخصية المنتخبة ستكون توافقية وفق قاعدة من سيقود فريق الائتلاف في المرحلة السياسية الحالية وليس على سبيل إقصاء أي أحد خارج إطار المشاركة في العملية السياسية.

كما سيبحث الائتلاف في اجتماعه خطة المبعوث الدولي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا والتوصل إلى موقف موحد حولها إلى جانب بحث الملفات الميدانية والحوار مع باقي فصائل المعارضة السورية الجارية في القاهرة بالإضافة إلى المشاركة في مؤتمر موسكو المزمع عقده في السادس والعشرين من يناير الحالي في العاصمة الروسية.

وقد يشكل اجتماع موسكو المرتقب صلب المباحثات لا سيما أنها أخذت حيزاً كبيراً من الأخذ والرد والتصريحات كان آخرها تحفظ الائتلاف وهيئة التنسيق الوطني على صيغة الدعوة الروسية للاجتماع فالائتلاف يصر على دعوته كائتلاف معترف فيه من 120 دولة رافضاً توجيه الدعوة لأفراد أو أعضاء فيه.