.
.
.
.

جون ألين: عدد السوريين المستعدين لمحاربة داعش فاجأنا

نشر في: آخر تحديث:

قال الجنرال المتقاعد، جون ألين، وهو مبعوث البيت الأبيض الخاص للتحالف المناهض لتنظيم "داعش"، أمس الأربعاء، إن مقاتلين سوريين معتدلين بأعداد أكبر مما يتوقعه المسؤولون الأميركيون يتقدمون لمحاربة متشددي التنظيم.

وأعلن الجنرال ألين، في شهادته أمام لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأميركي: "الأعداد أعلى بكثير مما كنا نعتقد، وهي مشجعة للغاية. لدينا إحساس مشجع بأنه يوجد اهتمام بهذا الأمر".

وكان مسؤولون أميركيون فد قالوا إنهم يخططون لتدريب نحو 5000 مقاتل سوري سنويا لمدة ثلاث سنوات في مواقع خارج سوريا في إطار حملة للتصدي لتنظيم "داعش" الذي استولى على مساحات كبيرة من الأراضي في العراق وسوريا.

وأدلى ألين بشهادته فيما بدأ مشرعون دراسة طلب أوباما منحه تفويضا رسميا مدته ثلاث سنوات لشن حرب على "داعش".

ويُتوقع أن يواجه هذا الإجراء مصاعب في الكونغرس حيث يشعر كثير من الديمقراطيين بالقلق من أن تؤدي الحملة الى تورط آخر طويل المدى لقوات قتالية أميركية في الشرق الأوسط فيما يشعر جمهوريون بالقلق من أنه لا يعطي القادة الميدانيين مرونة كافية لهزيمة "داعش".