.
.
.
.

الخارجية الروسية تلتقي وفد المعارضة السورية

نشر في: آخر تحديث:

رد ألكسندر لوكاشيفيتش، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية، على سؤال "العربية" حول اللقاء الذي شهدته العاصمة الروسية، الأسبوع الماضي، بين وفد المعارضة السورية برئاسة هيثم مناع، ونائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بغدانوف حيث قال: "إن موسكو شهدت مشاورات مع كافة أطراف المعارضة السورية في إطار الإعداد لحوار موسكو الثاني". وأضاف أن مشاورات تدور مع هيئة التنسيق، وعدم إعلان الخارجية لا يعني أن هذا اللقاء لم يتم، وإنما عدم الإعلان عن هذه المشاورات أحيانا يلعب دورا في إنجاحها، وأعلن لوكاشيفتش أن الدبلوماسية الروسية تبذل جهودا في إطار الإعداد لعقد حوار موسكو الثاني في شهر أبريل".

فيما صرّح المتحدث باسم الخارجية الروسية فقال: "إن عدم إعلان الخارجية لا يعني أنه لم يتم شيء، نحن نجري اتصالات مع كافة فصائل وقوى المعارضة السورية، بما فيها هيئة التنسيق الوطني، وذلك في إطار الإعداد لحوار موسكو الثاني الذي سينعقد في أبريل القادم، ومن أجل توفير أجواء نجاح الحوار السوري - السوري".

وأورد التأكيد على مساندة روسيا لدور مصر الهام في دعم المساعي والجهود لتسوية الأزمة السورية، ويمكن القول إن العديد من المعارضين الذين لم يشاركوا في لقاء موسكو الأول أدركوا وفهموا أهمية الحوار، وأنه بدون الحوار لن تتم تسوية الأزمة السورية، خاصة في ظل وجود داعش ونشاطها.

توجد بعض المشاورات التي تتم ولا يعلن عن تفاصيلها، وغالباً ما يكون ذلك باتفاق المشاركين لإنجاح الجهود التي تبذل، ونحن نأمل أن تحقق مشاوراتنا مع كافة أطراف المعارضة السورية هدفها، فنحن نوفر مكانا للحوار السوري - السوري، وفي إطار الإعداد لهذا الحوار أجرينا اتصالات ومشاورات مع كافة الأطراف".