.
.
.
.

مروحيات #الأسد تقصف إدلب بالغازات السامة

نشر في: آخر تحديث:

ألقى الطيران المروحي التابع لنظام بشار الأسد في سوريا برميلين متفجرين يحملان "غازات سامة" على مدينة "بنش"، مستهدفاً الجهة الجنوبية الغربية للمدينة.

كما ألقى الطيران المروحي برميلين متفجرين أيضاً على "المربع الأمني" جنوبي إدلب المدينة، وبرميلين آخرين على منطقة المطاحن، تزامناً مع استهداف المدينة براجمات الصواريخ المتمركزة في معسكر "المسطومة"، بعشرات الصواريخ والتي توزعت في عدة أحياء من المدينة.

وأصيب عدد من الأشخاص وسُجلت حالات اختناق في صفوف المدنيين جراء القصف.

وكان قد أصيب أكثر من 30 مدنياً غالبيتهم من الأطفال دون سن العاشرة بحالات اختناق في 23 مارس الماضي، بعد استهداف مدينة "بنش" بريف إدلب بـ"براميل محملة بغاز الكلور السام" ألقاها الطيران المروحي على المدينة، تزامناً مع تنفيذ الطيران الحربي عدة غارات جوية على الأحياء السكنية.