.
.
.
.

داعش يعتقل شباب دير الزور الرافضين للالتحاق به

نشر في: آخر تحديث:

أقدم تنظيم "داعش" على نشر الكثير من الدوريات المكثفة، إضافة إلى القيام بعمليات مداهمات في ريف دير الزور للبحث عن الشبّان الذين قاموا بالتسجيل سابقاً في معسكرات التنظيم، ومن ثم قاموا بالانسحاب والهروب منها، حسب ما أكدته حملة "دير الزور تحت النار".

كما أكدت الحملة قيام تنظيم "داعش" بتشديد عمليات التدقيق في لباس الرجال وخصوصاً "البنطال" على أن يكون طوله لا يغطي منطقة "الكعب" في القدم وكل من يخالف يستوجب العقوبة ويختار بين "السجن 3 أيام أو حفر الأنفاق والخنادق في جبهات القتال بدير الزور".

وتزامنت هذه العمليات والإجراءات مع نشر التنظيم لعدد كبير من الحواجز في قرى وبلدات الريف الشمالي لدير الزور وعناصر التنظيم يقومون بعمليات تفتيش للجميع بحجة البحث عن الدخان "التبغ" وفرض غرامة مالية مقدارها "100 ألف ليرة سورية" على كل من يتاجر به.