.
.
.
.

إدلب..17 قتيلا ببراميل الأسد المتفجرة

نشر في: آخر تحديث:

قصفت مروحيات نظام الأسد بالبراميل المتفجرة بلدة البارة بريف إدلب، ما أسفر عن وقوع 17 قتيلا وعشرات الجرحى بينهم نساء وأطفال بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان. فيما تجدد القصف على مناطق عدة في جسر الشغور وبلدة خان السبل بريف إدلب أيضا.

ودارت اشتباكات عنيفة بين الجيش الحر وقوات النظام في بلدة مضايا إثر محاولة قوات الأسد اقتحام البلدة.

كما جدد طيران النظام قصفه لمناطق في جسر الشغور وبلدة خان السبل بريف إدلب.

وفي حلب، أفادت شبكة سوريا مباشر بسقوط 6 قتلى وعدة جرحى في حي السكري جراء سقوط صاروخ أرض أرض أطلقته قوات النظام.

في هذا الحين دارت اشتباكات عنيفة بين الجيش الحر وقوات النظام في بلدة مضايا بعد محاولة قوات النظام اقتحامها حسبما ذكرت لجان التنسيق المحلية، كما أعلن الجيش الحر عن مقتل ضابط من قوات الأسد وعدد من عناصره قرب حاجز المؤسسة في الزبداني.