.
.
.
.

مقتل 9 مهاجرين سوريين بعد غرق قاربهم في "موغلا" التركية

نشر في: آخر تحديث:

قضى تسعة مهاجرين سوريين على الاقل الاربعاء مقابل سواحل تركيا بعد غرق زورقين متجهين من مدينة بودروم الساحلية جنوب غرب البلاد الى جزيرة كوس اليونانية، بحسب مصدر رسمي.

وصرح مسؤول في جهاز خفر السواحل التركي رافضا الكشف عن هويته، أن الزورق الاول انطلق من بودروم الى كوس ناقلا 16 مهاجرا غرق في المياه الدولية فجر الاربعاء. وتابع قائلاً إن صراخ المهاجرين المنكوبين انذر جهاز خفر السواحل التركي الذي تدخل بسرعة وانقذ ثلاثة منهم، وانتشل سبع جثث، فيما اعتبر ستة ركاب في عداد المفقودين. وأضاف أن مركبا اخر ينقل ستة مهاجرين بالوجهة نفسها انقلب مقابل المدينة السياحية التركية.

وقضى اثنان من الركاب وانقذ اثنان، وما زالت اعمال البحث جارية عن الراكبين الاخيرين.

منذ اشهر يتزايد عدد المهاجرين، واغلبهم من السوريين والافغان والافارقة، الذين يحاولون عبور بحر ايجه في ظروف شاقة للوصول الى الجزر اليونانية باعتبارها مدخلا الى الاتحاد الاوروبي.

ويدفع الساعون الى الهجرة للانتقال من بودروم الى كوس اكثر من الف دولار للفرد، لعبور الممر البحري الاقصر بين تركيا واوروبا.

وتؤكد السلطات التركية انقاذ اكثر من 42 الف مهاجر مقابل سواحلها منذ مطلع العام 2015.

وتستقبل تركيا وحدها حوالى مليوني سوري نزحوا بسبب الحرب الجارية في بلادهم منذ اكثر من اربع سنوات.