اشتباك مسلح بين الأمن والجيش وسط دمشق الشهر الماضي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

اندلعت اشتباكات مسلحة بين الأمن العسكري وجيش النظام السوري، مساء الأحد 6 أغسطس الفائت، في وسط دمشق، وذلك على خلفية مشادة كلامية بين ضابط في الفرقة الرابعة في قوات النظام وآخر من فرع الأمن العسكري، حسب ما ذكرته صفحة "كلنا شركاء" التي أشارت إلى سقوط قتلى وجرحى من الطرفين في ساحة الأمويين وسط العاصمة السورية.

وحدثت المشادة عند محاولة مرور الضابط في الفرقة الرابعة على حاجز المالكي المؤدي إلى حديقة الجاحظ في ساحة الأمويين. وتحولت الملاسنة الى إطلاق نار بين الطرفين، استمر لقرابة الساعة وقُتل على إثرها عنصران وسقط عدد من الجرحى.

ولفض الاشتباك، تم إغلاق الطريق وسط ازدحام كبير للسيارات في منطقة المالكي، وتدخل الأمن العسكري بما يقارب من 50 عنصراً وصلوا إلى ساحة الأمويين بباصات وشاحنات صغيرة عليها رشاشات، حسب الصفحة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.