غارات جوية روسية مكثفة تستهدف حماة وإدلب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن غارات جوية روسية مكثفة نفذت في محافظة حماة، اليوم الأربعاء، ومناطق قريبة في محافظة إدلب المجاورة.

وكانت روسيا حليفة رئيس النظام السوري بشار الأسد قد بدأت في تنفيذ ضربات جوية على سوريا الأسبوع الماضي، إذ تقول إنها "تستهدف تنظيم داعش".

لكن مقاتلين على الأرض ودولا غربية قالوا إن الحملة الروسية تركز بشكل رئيسي على جماعات معارضة، وتهدف إلى تعزيز دعم الأسد بدلا من محاربة التنظيم المتطرف.

وذكر المرصد أن الضربات صاحبها هجوم بري على أربعة مواقع على الأقل تابعة لمقاتلي المعارضة.

وأضاف أن "قوات النظام" تنفذ الهجمات البرية، وهي عبارة تستخدم على نطاق واسع للإشارة إلى الجيش السوري والجماعات المسلحة المحلية والأجنبية الحليفة له.

واستهدفت الضربات الروسية بلدات كفر زيتا وكفر نبودة والصياد وبلدة اللطامنة في محافظة حماة، وبلدتي خان شيخون والهبيط في إدلب.

وأضاف المرصد أن هناك أيضا قصفا كثيفاً بصواريخ أرض - أرض.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.