.
.
.
.

قيادي: طائرات روسية دمرت مخازن أسلحة للمعارضة السورية

نشر في: آخر تحديث:

أعلن قائد لواء صقور الجبل، الذي شارك مقاتلوه في تدريبات الولايات المتحدة العسكرية، الأربعاء، أن الضربات الجوية الروسية دمرت مستودعات الأسلحة الرئيسية لمجموعته.

وجرى استهداف لواء صقور الجبل الأسبوع الماضي أيضاً بضربات روسية، فيما بدأت موسكو حملتها الجوية دعماً لدمشق.

وقال حسن حاج علي، الذي يقود المجموعة، لرويترز عبر الإنترنت، إن الضربات الجديدة استهدفت مستودعات الأسلحة الرئيسية في محافظة حلب الغربية، ودمرتها بالكامل في وقت متأخر الثلاثاء، لافتاً إلى أن هذه تعتبر المستودعات الرئيسية للواء.

وينشط لواء صقور الجبل في مناطق غرب وشمال سوريا، حيث يتركز الكثير من الضربات الجوية الروسية، وحيث لا يوجد لتنظيم "داعش" أي وجود يذكر.

وتعدّ هذه المجموعة واحدة من جماعات معارضة تعتبرها الولايات المتحدة معتدلة وتلقت تدريباً في إطار برنامج شديد السرية للمخابرات المركزية الأميركية.