.
.
.
.

أمين عام حلف الأطلسي: دعم روسيا للأسد يطيل أمد الصراع

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي، ينس ستولتنبرغ، الاثنين، أن استمرار روسيا في دعم رئيس النظام السوري بشار الأسد سيطيل أمد الصراع.

وقال ستولتنبرغ في اجتماع للجمعية البرلمانية للحلف في النرويج إنه "يجب على روسيا أن تلعب دوراً بناء في التصدي لداعش. دعم نظام الأسد ليس بناء. هذا لن يؤدي إلا لإطالة أمد الحرب في سوريا".

كما لفت إلى أنه "ليست لدى حلف شمال الأطلسي خطط للتدخل في الصراع السوري".

من جهة أخرى، حث ستولتنبرغ تركيا على الرد "بشكل متناسب" على الهجمات الإرهابية رغم أنها عانت من أزمات الشرق الأوسط أكثر من غيرها في حلف الأطلسي، مشيراً إلى أن الأتراك "شهدوا هجمات إرهابية عدة. لهم الحق في الدفاع عن أنفسهم لكنني بالطبع أتوقع أن تبدي تركيا رداً متناسباً" مع الحدث.

كذلك أضاف أن "الحلف سيساعد تركيا إذا لزم الأمر. فهي عضو قوي بالحلف ولديها ثاني أكبر جيش. لديها قوات جوية تتمتع بالكفاءة.. لذلك فإن القوات المسلحة التركية هي المستجيب الأول .. لكن الحلف موجود لدعمها ومساعدتها إذا احتاجت". وجاء ذلك بعد أيام من انتهاك طائرات روسية تشن عمليات قصف في سوريا للمجال الجوي التركي.

وكان ستولتنبرج يتحدث في النرويج بعد الانفجار الانتحاري المزدوج الذي وقع في العاصمة التركية أنقرة السبت وقتل فيه 97 على الأقل.