.
.
.
.

التحالف يدمر حقل نفط تحت سيطرة "داعش" شرق سوريا

نشر في: آخر تحديث:

دمرت طائرات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة منشأة نفطية يسيطر عليها تنظيم داعش في شرق سوريا، بحسب ما أفاد متحدث باسم التحالف الخميس.

وقال المتحدث أن سلسلة الغارات التي شنها التحالف في وقت متأخر من الأربعاء على حقل عمر النفطي القريب من مدينة دير الزور، ستؤثر على قدرة التنظيم المتطرف في الحصول على اموال من مبيعات النفط.

واضاف "كان هناك 26 هدفا تم ضربها جميعها"، مؤكدا ان ذلك "سيؤثر على قدرة (داعش) الاستراتيجية للحصول على الاموال".

واضاف ان الاموال التي كان من المتوقع ان يجنيها التنظيم من مبيعات نفط حقل عمر تتراوح ما بين 1.7 و5.1 ملايين دولار شهريا.

وذكر المرصد السوري لحقوق الانسان ان غارات التحالف على حقل عمر أدت إلى تدمير انابيب النفط ومرافق تخزين النفط.

وذكر مدير المرصد رامي عبد الرحمن ان الغارة ادت الى مقتل مدني واصابة مدنيين اخرين اضافة الى مقاتلين من التنظيم.

ويعتمد تنظيم داعش الذي يسيطر على مناطق شاسعة من سوريا والعراق، بشكل كبير على انتاج النفط لتمويل "الخلافة" التي اقامها في تلك المناطق.