فرنسا تدعو الأسد وحلفاءه لوقف القتال بدءا من اليوم

نشر في: آخر تحديث:

دعت الحكومة الفرنسية النظام السوري وحلفاءه، وبينهم روسيا لوقف الأعمال القتالية في سوريا اليوم، بموجب اتفاق ميونخ.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية إنه يجب على حكومة النظام السوري وحلفائها بينهم روسيا وقف الأعمال القتالية اليوم الجمعة بموجب اتفاق ميونيخ الذي أبرمته القوى الكبرى يوم 11 فبراير .

وأضاف المتحدث رومان نادال للصحفيين "لا تزال فرنسا تشعر بقلق بالغ من التصعيد الخطير للصراع خاصة في حلب.

وندعو النظام وحلفاءه ومن بينهم روسيا لوقف هجماتهم على المدنيين، وتنفيذ الالتزامات التي أعلنت في ميونيخ يوم 11 فبراير لوقف الأعمال القتالية اعتبارا من اليوم.".

وتابع نادال، أنه رغم أن تم توصيل المساعدات لخمس من المناطق المحاصرة كخطوة أولى إلا أنها خطوة غير كافية.