.
.
.
.

الناتو يتهم روسيا بتعقيد الحلول في سوريا

نشر في: آخر تحديث:

اتهم الأمين العام المساعد للحلف الأطلسي السفير الأميركي، ألكسندر فيرشبو، الجمعة، روسيا بتعقيد عملية البحث عن تسوية في سوريا عبر قصف قوات المعارضة المعتدلة.

وقال فيرشبو في مؤتمر عقد في كراكوفيا في بولندا بدعوة من مؤسسة بولندية للدراسات الاستراتيجية إن "روسيا عندما زادت من دعمها العسكري للأسد، وعبر قصف مجموعات المعارضة المعتدلة وطرد آلاف المدنيين من حلب ومدن أخرى، إنما جعلت عملية البحث عن حل طويل الأمد للعنف أكثر صعوبة، وكذلك احتمال التوصل إلى حل عبر التفاوض، والانتقال السياسي".

وبعد أن أعرب عن الأمل بأن يتحول وقف إطلاق النار الحالي إلى "شيء آخر أكثر استمرارية"، اعتبر هذا المسؤول في الحلف الأطلسي أن "روسيا لا يزال بإمكانها استخدام تأثيرها على الأسد، والتحول إلى قوة سلام في الشرق الأوسط، (...) إلا أن الهدف النهائي لموسكو يبقى غير واضح بعد".

وفي حين اعتبر الرئيس الفرنسي، فرنسوا هولاند، الجمعة، أن تنظيم انتخابات تشريعية في سوريا في أبريل المقبل "فكرة استفزازية وغير واقعية"، قال نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، إن تنظيم هذه الانتخابات لا تعوق عملية السلام في سوريا.