.
.
.
.

أوباما يرفض التدخل البري في سوريا

الرئيس الأميركي: أستطيع ممارسة ضغط على روسيا وإيران

نشر في: آخر تحديث:

استبعد الرئيس الأميركي باراك أوباما إرسال قوات برية للإطاحة برئيس النظام السوري بشار الأسد.

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) عن أوباما قوله في مقابلة الأحد "سيكون من الخطأ أن ترسل الولايات المتحدة أو بريطانيا العظمى أو مجموعة من الدول الغربية قوات برية للإطاحة بالأسد".

لكنه قال إن على الولايات المتحدة ودول أخرى أن تستخدم نفوذها الدولي لإقناع حلفاء الأسد مثل روسيا وإيران بالعمل على التوسط في عملية انتقال سياسي في سوريا.

وأعرب الرئيس الأميركي عن أمله في أن تشهد الشهور الباقية على نهاية ولايته تقليص نفوذ تنظيم داعش في العراق وسوريا.

وقال "أعتقد أننا نستطيع رويداً رويداً تقليص البيئة التي يعملون بها والسيطرة على معاقلهم مثل الموصل والرقة التي تعد المعقل الرئيسي لحركتهم".