.
.
.
.

مصر تطالب معارضي نظام الأسد بالقاهرة بالإيجابية بجنيف

نشر في: آخر تحديث:

طالبت مصر وفد لجنة متابعة مؤتمر القاهرة للمعارضة السورية بالانخراط الإيجابي في المفاوضات، والتواصل والتنسيق مع كافة الأطراف .وأكدت أنها ستظل دائماً داعمة لخيارات الشعب السوري، وداعمة لاستقرار وسلامة الدولة السورية.

وقال المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، إن سامح شكري وزير الخارجية استمع خلال استقباله اليوم الثلاثاء وفد لجنة متابعة القاهرة للمعارضة السورية إلى تقييم وفد المعارضة لنتائج جولة المحادثات الأخيرة في جنيف، والتي أكد الوفد على أنه كان حريص كل الحرص على المشاركة بإيجابية فيها، والتعاطي مع كافة الأسئلة التي طرحها المبعوث الأممي "ستيفان دي ميستورا" انطلاقاً من حرصهم على طرح رؤيتهم لمستقبل سوريا بصورة واضحة وبكل شفافية.

وأضاف أن الوفد استمع إلى تقييم الوزير شكري لنتائج اجتماع مجموعة الدعم الدولية لسوريا الأخير في فيينا وما خلص إليه من نتائج.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية، أن شكري أكد للوفد السوري على أهمية الانخراط الإيجابي في المفاوضات، والتواصل والتنسيق مع كافة الأطراف، مشيراً إلى أن مصر ستظل دائماً داعمة لخيارات الشعب السوري، وداعمة لاستقرار وسلامة الدولة السورية.

وقال أبو زيد إن الاجتماع تطرق كذلك إلى أوضاع الجالية السورية في مصر، حيث أكد وزير الخارجية على أن الحكومة والشعب المصري يتعاملان مع أبناء الجالية السورية في مصر كجزء لا يتجزأ من الشعب المصري، وأن السلطات المصرية لن تألوا جهداً في سبيل توفير كافة الإمكانيات لتسهيل إقامة الأشقاء السوريين في مصر وإزالة أي عقبات تواجههم.