.
.
.
.

المعارضة تستعيد بلدتين قرب مارع لوقف هجوم داعش

نشر في: آخر تحديث:

بعد خسائرها قرب مدينة مارع، أعلنت فصائل المعارضة السورية في ريف حلب الشمالي، استعادة بلدتين من تنظيم داعش في إطار جهودها لمنعه إضافة إلى القوات الكردية من قطع الطريق إلى حلب.

فمن أعزاز المحاذية للحدود مع تركيا انطلقت عملية استعادة بلدتي كفر شوش وبراغيدا لوقف تقدم داعش في مدينة مارع ومحيطها. في حين تعيش أعزاز الحدودية التي تأوي عشرات آلاف النازحين حال توتر واستنفار، كونها هدفا لكل المتنافسين على احتلال مواقع الجيش الحر.

فسقوط خط التواصل الوحيد بين أعزاز وحلب سيضع المدينة بحصار ثلاثي مطبق، داعش من الشمال والشرق وقوات سوريا الديمقراطية وقوامها وحدات حماية الشعب الكردية من الغرب والنظام السوري من الجنوب.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية سيطرت على بلدة الشيخ عيسى المتاخمة لمارع أثناء هجوم داعش، وذلك بعد انسحاب قوات الجيش الحر منها لكي تسمح بمرور 6000 نازح عبر المناطق الكردية.

يذكر أن سيطرة داعش أو القوات الكردية على مارع ستسمح بقطع الطرق إلى حلب وبالتقدم نحو أعزاز للسيطرة على المعبر البري مع تركيا.