.
.
.
.

تجدد الاشتباكات في الحسكة ونزوح جماعي للسكان

وصول تعزيزات عسكرية أميركية إلى محيط المدينة

نشر في: آخر تحديث:

تجددت الاشتباكات العنيفة منذ ساعات بين قوات الدفاع الوطني والمسلحين الموالين للنظام السوري، والقوات الكردية وقوات الأمن الداخلي الكردي "الأسايش" في مدينة الحسكة وأطرافها.

وتمركزت المعارك في منطقة النشوة ومحيطها، وفي شرق منطقة غويران بشمال شرق الحسكة، في حين ذكرت معلومات أولية سقوط خسائر بشرية وهروب آلاف السكان من منازلهم خوفاً من الموت بسبب الاشتباكات والقصف.

من جانبه، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بوصول تعزيزات عسكرية إلى القاعدة الأميركية الواقعة على بعد عدة كيلومترات شمال غرب ضواحي مدينة الحسكة، فيما حلقت طائرات عسكرية تابعة للتحالف الدولي في سماء مدينة الحسكة وأطرافها.