70 حالة اختناق بحلب إثر قصف النظام حي السكري بالكلور

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أصيب 70 شخصا بالاختناق اليوم الثلاثاء في أحد الأحياء الشرقية في مدينة حلب في شمال سوريا إثر قصف جوي بالبراميل المتفجرة، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأكد ناشطون معارضون على مواقع التواصل الاجتماعي أن قوات النظام السوري استخدمت غاز الكلور السام.

وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن لوكالة "فرانس برس": "قصفت طائرات مروحية تابعة لقوات النظام السوري حي السكري في شرقي مدينة حلب بالبراميل المتفجرة، ما أسفر عن إصابة أكثر من 70 شخصا، غالبيتهم من المدنيين، بالاختناق" من دون أن يتمكن من تأكيد استخدام غازات سامة. ولم تسجل أي حالات وفاة، وفق عبد الرحمن.

ونقل مراسل "فرانس برس" في الأحياء الشرقية عن أحد المصابين قوله إن إثر سقوط برميل متفجر على حي السكري تصاعدت رائحة كريهة جداً أدت إلى حصول حالات الاختناق.

واتهم مركز حلب الإعلامي المعارض قوات النظام باستخدام غاز الكلور. وكتب في تغريدة على موقع تويتر: "عشرات حالات الاختناق إثر استهداف طيران النظام حي السكري بغاز الكلور السام".

ونشر المركز شريط فيديو أظهر عددا من الأشخاص داخل مستشفى وهم يضعون أجهزة تنفس.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.