.
.
.
.

البابا: قاتلو المدنيين بحلب سيواجهون عدالة الله

نشر في: آخر تحديث:

حثّ البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان، قوات الأسد والطيران الروسي على التوقف عن قصف المدنيين في مدينة حلب السورية، وحذرهم اليوم الأربعاء من أنهم سيواجهون عدالة الرب.

وأمام عشرات الآلاف في ساحة القديس بطرس وصف البابا حلب "بالمدينة التي استشهدت بالفعل، حيث يموت الجميع: الأطفال والكبار والمرضى والشبان."

هذا وقد أكد مراقبون أن النظام السوري وحلفاءه الروس صعدوا الغارات الجوية على الأجزاء التي تسيطر عليها المعارضة في المدينة منذ انتهاء وقف إطلاق النار الأسبوع الماضي.

وقال البابا للحشد خلال كلمته الأسبوعية "أجدد مناشدتي للجميع بأن يلزموا أنفسهم بكل قوة حماية المدنيين."

وأضاف "هذا التزام حتمي وعاجل. أناشد ضمائر المسؤولين عن القصف، والذين سيواجهون ذات يوم حساب الرب."

وتحدث بعد ساعات من قول سكان المدينة إن مركزا لتوزيع الخبز ومستشفى تعرضا للقصف في شرق حلب الواقع تحت سيطرة المعارضة، مع مواصلة قوات الأسد حملتها المدعومة من الروس لاستعادة المدينة بالكامل.

ويعتقد أن أكثر من 250 شخصا محاصرون في المدينة.