.
.
.
.

هولاند: البحث عن حل عسكري لصالح الأسد يغذي التطرف

نشر في: آخر تحديث:

جدد الرئيس الفرنسي، فرنسوا هولاند، التذكير بمطالب باريس من أجل التوصل إلى تسوية للنزاع في سوريا.

وأكد هولاند، في بيان صادر عن الإليزيه، أن هذه المطالب تتمثل بوقف إطلاق نار، وإدخال المساعدات الإنسانية بشكل فوري، وإجراء مفاوضات سياسية تفضي إلى عملية انتقال سياسي في سوريا، مشيراً إلى أن هذا هو السبيل الوحيد لإرساء الاستقرار واستئصال التهديدات الإرهابية بشكل دائم.

كما اعتبر أن البحث عن حل عسكري لصالح نظام الأسد يزيد من حدة الاستقطاب ويغذي التطرف في سوريا والمنطقة.