.
.
.
.

سوريا.. تحقيق أممي في هجوم على قافلة مساعدات

نشر في: آخر تحديث:

عينت الأمم المتحدة لجنة تحقيق "داخلي ومستقل" حول الهجوم على قافلة إنسانية في 19 أيلول/سبتمبر في شمال سوريا والذي أدى إلى مقتل 18 شخصا على الأقل، بحسب ما أعلن المتحدث باسمها ستيفان دوجاريك الجمعة.

وسيرأس اللجنة الجنرال أبيجيت غوها، وستباشر التحقيق الأسبوع المقبل.

وستقدم اللجنة استنتاجاتها إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الذي "سيقرر الخطوات الواجب اتخاذها في ما بعد".

وقال المتحدث إن بان كي مون "يطلب من جميع الأطراف المعنيين، التعاون مع اللجنة بشكل سريع وكامل".

وأعلنت الأمم المتحدة في 30 أيلول/سبتمبر نيتها إنشاء لجنة التحقيق هذه.

وأدى الهجوم على قافلة مساعدات إنسانية مشتركة بين الأمم المتحدة والهلال الأحمر السوري في 19 أيلول/سبتمبر في بلدة أورم الكبرى بريف حلب الغربي شمال سوريا، إلى مقتل 18 شخصا على الأقل بينهم المسؤول المحلي للهلال الأحمر.

وألقت واشنطن آنذاك باللوم في ذلك على موسكو.