.
.
.
.

شاهد.. فضيحة لمفتي الأسد في إيرلندا!

نشر في: آخر تحديث:

فضيحة كبيرة لمفتي الأسد بعدما صرّح في مؤتمر صحافي بأنه لم يهدد الأوربيين والأميركيين بإرسال انتحاريين إلى بلادهم ليقوموا بتفجيرات. ونفى الدكتور أحمد بدر الدين حسون، ما سبق وقاله مهددا فيه الأوربيين والأميركيين بإرسال "استشهاديين" عند أول قذيفة تسقط على دمشق وعلى لبنان. على حد قوله في الفيديو الشهير الذي لايزال مرفوعاً على "يوتيوب".

وقال مفتي الأسد الذي يقوم بزيارة إلى إيرلندا، إن ما نُسب إليه من قوله بأنه سيرسل إرهابيين: "لا أدري لماذا يكذبون في الترجمة؟!". مع العلم أنه قال حرفياً في الفيديو الشهير الذي هدد فيه أوروبا وأميركا: "في اللحظة التي تقصف فيها أول قذيفة على سوريا، فلبنان وسوريا سينطلق كل واحد من أبنائها وبناتها ليكونوا استشهاديين على أرض أوروبا وفلسطين. وأقولها لكل أوروبا أقولها لأميركا سنعد استشهاديين هم الآن عندكم إن قصفتم سوريا أو قصفتم لبنان".

وعلى الرغم من هذا التهديد العلني، والمصحوب بإشارة بالغة الدلالة بقوله "هُم الآن عندكم" أي الذين سيفجرون أنفسهم في أوروبا، إلا أنه كذّب نفسه بنفسه وعلناً وأمام الصحافيين الغربيين، في الساعات الأخيرة، إلا أن "يوتيوب" لا يزال يشهد عليه، بالصوت والصورة.