.
.
.
.

سوريا.. مقتل 12 مدنياً بقصف للأسد على وادي بردى

اغتيال رئيس لجنة التفاوض في المنطقة اللواء المتقاعد أحمد الغضبان

نشر في: آخر تحديث:

قتل ما لا يقل عن 12 شخصاً مدنياً، وأصيب آخرون بمجزرة جديدة للنظام في وادي بردى.

وأفادت مصادر محلية في وادي بردى بتمكن فصائل المعارضة من استعادة السيطرة على عدة نقاط في قرى بسيمة وعين الخضرة. وذلك بعد هجوم ليلي أجبروا خلاله قوات النظام وميليشيات حزب الله على التراجع موقعين قتلى وجرحى في صفوفهم.

كما دارت اشتباكات بين مقاتلي المعارضة وقوات النظام والميليشيات على محور أرض الضهر من جهة جرود إفرة، أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى في صفوفهم، بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي، مصدره مقر الحرس الجمهوري استهدف الجبال المحيطة بوادي بردى.

إلى ذلك، استهدفت فصائل الثوار بصواريخ غراد محلية الصنع مواقع قوات النظام في مساكن الحرس الجمهوري، محققين بعض الإصابات.