.
.
.
.

6 فصائل سورية تنضم لأحرار الشام ضد "فتح الشام"

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت حركة أحرار الشام الإسلامية في بيان الخميس أن 5 فصائل معارضة أخرى انضمت إليها في شمال غربي سوريا، إثر تعرض هذه الفصائل لهجوم كبير من جانب جبهة فتح الشام (النصرة سابقاً). وذلك بعد أن أعلنت "كتائب ثوار الشام"، وهي فصيل تابع للجيش الحر يتواجد في ريف حلب الغربي وريف ادلب الشمالي، في بيان منفصل الأربعاء انضمامها للحركة. وبذلك يصبح عدد الفصائل التي انضمت إلى "أحرار الشام" 6.

وكانت فتح الشام قد شنت هجوماً على عدد من فصائل الجيش السوري الحر هذا الأسبوع، متهمة إياها بالتآمر عليها خلال المحادثات السورية التي جرت في كازاخستان برعاية روسية تركية هذا الأسبوع.

وتشمل الفصائل التي أعلنت انضمامها للحركة في البيان المشترك "ألوية صقور الشام، جيش الإسلام قطاع إدلب، جيش المجاهدين، تجمع فاستقم كما أمرت، الجبهة الشامية قطاع ريف حلب الغربي".

وجاء في نص البيان أن الانضمام للحركة جاء "استجابة لنداء أهل العلم، وتأكيداً على التزمنا بأهداف ثورتنا والتزامنا بحمايتها وحماية أهلنا، وانطلاقاً من حرصنا بما يمليه علينا الواجب الشرعي والثوري".
وجاء الإعلان، إثر اطلاق مبادرة من أهل العلم تحت اسم "إنقاذ الشمال السوري" تطالب الفصائل العاملة في الشمال السوري بالانضمام للحركة.

يذكر أن حركة أحرار الشام وقفت إلى جانب فصائل الجيش السوري الحر، قائلة إن فتح الشام رفضت جهود الوساطة.

وقالت أحرار الشام في بيانها "إن أي اعتداء على أحد أبناء الحركة المنضمين لها أو مقراتها هو بمثابة إعلان قتال لن تتوانى حركة أحرار الشام في التصدي له وإيقافه مهما تطلب من قوة".

بيان أحرار الشام
بيان أحرار الشام