.
.
.
.

استكمالا لسياسة التهجير..مقاتلو المعارضة يغادرون سرغايا

نشر في: آخر تحديث:

استكمالاً لسياسة التهجير التي تتبعها قوات النظام للمدن والبلدات الخاضعة لسيطرة الثوار في محيط العاصمة دمشق، خرجت 6 حافلات تقل ١٧٠ شخصاً من مقاتلي المعارضة وعائلاتهم في منطقة سرغايا بريف دمشق باتجاه إدلب.

وجرى الخروج بناء على اتفاق برعاية روسية يقضي بخروج الثوار وتسليم سلاحهم .

المبادرة جاء فيها أيضا منح المنشقين عن الخدمة مهلة ستة أشهر، وتأمين المنطقة تحت إشراف قوات النظام.

مقابل ذلك تقوم قوات النظام بفك الحصار بشكل جزئي والسماح بإدخال مواد غذائية وعودة الخدمات .

يأتي ذلك في الوقت الذي تحاصر ميليشيا حزب الله اللبناني مدينة سرغايا من الجهة الغربية على مدى الأشهر الماضية.