.
.
.
.

المياه وصلت إلى حلب بعد توقفها لمدة شهرين

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت وسائل إعلام تابعة للنظام السوري، الثلاثاء، أن المياه وصلت إلى #محطة للضخ داخل حلب، وسيجري ضخها قريبا إلى الأحياء السكنية في المدينة.

وإمدادات #المياه الرئيسية إلى #حلب مقطوعة منذ حوالي شهرين، ويعتمد السكان على #الآبار الجوفية أو مياه يجلبها بائعون.

وسيطر الجيش السوري الأسبوع الماضي على منطقة #الخفسة شرقي حلب حيث تزود محطات للمعالجة والضخ المدينة بالمياه.

وحقق الجيش والقوات المتحالفة معه مكاسب سريعة ضد تنظيم #داعش في ريف حلب في تقدم كاسح أوصلهما إلى ضفاف نهر الفرات.

ونقلا عن وزير الموارد المائية نبيل الحسن قالت الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا) الرسمية، إن المياه وصلت إلى محطة سليمان الحلبي داخل حلب "تمهيدا لضخها" إلى الأحياء السكنية بالمدينة.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن المحطة بدأت ضخ المياه إلى الخزانات الرئيسية في أنحاء المدينة.

وأصيبت مصادر للمياه بأضرار على نحو متكرر أثناء الحرب الأهلية التي تعصف بسوريا منذ حوالي 6 سنوات.

وأعلنت لجنة تحقيق دولية مستقلة تابعة للأمم المتحدة، الثلاثاء، أن سلاح الجو السوري قصف عن عمد مصادر للمياه في ديسمبر /كانون الأول، ما أدى لانقطاع المياه عن 5.5 مليون شخص في العاصمة دمشق ومحيطها.