النظام السوري يعدم مبرمجاً وناشطاً بعد اعتقاله لسنوات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

نعت زوجة ناشط ومبرمج سوري معروف، زوجها عبر صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، بعد أن تأكدت من إعدامه من قبل سلطات الأسد في دمشق.

وقالت الحقوقية #نورا_غازي_الصفدي، زوجة المبرمج السوري الفلسطيني #باسل_خرطبيل_الصفدي، إنها تؤكد "خبر صدور حكم إعدام وتنفيذه بحق زوجي باسل خرطبيل صفدي بعد أيام من نقله من سجن عدرا في تشرين الأول 2015.. نهاية تليق ببطل مثله".

وأضافت: "شكرا لكم فقد قتلتم حبيبي.. شكرا لكم، فبفضلكم كنت عروس الثورة، وبفضلكم أصبحت أرملة.. يا خسارة سوريا يا خسارة فلسطين يا خسارتي".

ويعتبر الصفدي (مواليد 1981) من الأشهر في مجال عمله في سوريا، ويعرف عنه مساهمته في العديد من المشاريع التقنية والإبداعية، وكانت مخابرات بشار الأسد اعتقلته كغيره من الناشطين السلميين في الخامس عشر من آذار عام 2012.

وعلقت منظمة العفو الدولية على خبر إعدام الصفدي، مغردة عبر حسابها الرسمي في موقع تويتر: "يؤلمنا تأكيد خبر إعدام الناشط باسل خرطبيل صفدي سنة ٢٠١٥ في #سوريا، فلترقد روحه بسلام".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.