.
.
.
.

مقتل 11 مدنياً في غارات جوية على سوق في ريف إدلب

نشر في: آخر تحديث:

قتل 11 مدنياً على الأقل بينهم طفلان الأحد في غارات جوية نسبت إلى قوات النظام السوري على سوق في معرة النعمان في محافظة إدلب (شمال غرب)، على ما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وتشكل محافظة إدلب (شمال غرب) واحدة من أربع "مناطق خفض التوتر" تم الاتفاق على إعلانها في سوريا في أيار/مايو في إطار محادثات آستانا برعاية روسيا وإيران، حليفتي النظام السوري، وتركيا الداعمة للمعارضة.

وبعد هدوء نسبي في الأشهر الأخيرة شنت قوات النظام السوري وحليفتها #روسيا غارات جوية عدة في الأسابيع الأخيرة في محافظة إدلب أسفرت عن مقتل عشرات المدنيين بحسب المرصد.

وصرح مدير المرصد رامي عبد الرحمن: "استهدفت طائرات حربية سوقا في مدينة معرة النعمان" في محافظة إدلب، ناسبا الغارات إلى قوات النظام.

وأضاف "قتل 11 شخصاً على الأقل بينهم طفلان، وسقط حوالي 20 جريحا، وحصيلة الضحايا قد ترتفع".

وأفاد المرصد عن مقتل 13 مدنيا على الأقل الجمعة والسبت في غارات جوية نسبت إلى قوات النظام على خان شيخون في جنوب إدلب.

على صعيد آخر تبادلت القوات التركية الأحد إطلاق النار مع جهاديين على الأراضي السورية بالموازاة مع حشد #تركيا قواتها على الحدود بعد إعلان عملية وشيكة في محافظة إدلب شمال شرق سوريا لطرد جهاديي هيئة تحرير الشام (النصرة سابقا).