.
.
.
.

الأمم المتحدة:29 شخصا من الغوطة سيموتون حال عدم إجلائهم

400 ألف شخص محاصرون في بلدات الغوطة الشرقية ويواجهون كارثة كاملة

نشر في: آخر تحديث:

طالبت الأمم المتحدة، الخميس، بإجلاء 400 مريض، بينهم 29 يواجهون خطر الموت، من #الغوطة الشرقية المحاصرة من قبل قوات النظام السوري منذ 2013.

وقال يان إيغلاند، رئيس مجموعة العمل الإنسانية التابعة للأمم المتحدة لسوريا أمام الصحافيين: "حوالي 400 رجل وامرأة وطفل، ثلاثة أرباعهم نساء وأطفال، يجب أن يتم إجلاؤهم الآن"، موضحاً أن 29 منهم بينهم 18 طفلاً "سيموتون في حال عدم إجلائهم"، مؤكداً أن سبعة مرضى توفوا بالفعل لعدم إجلائهم من الغوطة الشرقية.

وأوضح أن الأشخاص الـ400 "متواجدون حاليا في عيادات وملاجئ ومستشفيات ميدانية في المدن والقرى المحاصرة في الغوطة الشرقية".

وأشار إيغلاند إلى وجود "400 ألف محاصرون في عشرات البلدات في الغوطة الشرقية قرب #دمشق ويواجهون كارثة كاملة"، نظراً لمنع وصول المساعدات الإنسانية.

ودعا قوات النظام السوري وفصائل المعارضة إلى تطبيق "وقف إطلاق نار الآن" في هذه المنطقة بهدف تسهيل عمليات الإجلاء الطبية.