حزب الله يشيد بقتاله داخل أملاك السوريين "بيتاً بيتاً"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أشاد "حزب الله" اللبناني بقتال ميليشياته في #سوريا وقيامه بما وصفه بـ"تحرير المدن" السورية "بيتاً بيتاً وشارعاً شارعاً"، منوّها بما سمّاها "الخبرات" التي اكتسبها جرّاء قتاله إلى جانب رئيس النظام السوري، منذ سنوات.

وأشار نعيم قاسم، نائب الأمين العام لميليشيات "حزب الله" في كلمة له ألقاها في جامعة الإمام الصادق، في #طهران، إلى أن ميليشياته كانت تمتلك قبل انخراطها في القتال، إلى جانب نظام #الأسد، في #سوريا، مجرد "تجهيزات قليلة كالأسلحة الرشاشة والمقذوفات الصاروخية ولا تمتلك أسلحة ثقيلة كالدبابات"، إلا أنه وبعد خوض الحزب القتال في سوريا، بحسب قاسم، فقد "اكتسب" خبرة إضافية.

وقال قاسم: "لكننا عندما ذهبنا إلى سوريا، تعلّمنا كيف نقاتل في الصحراء" و"تعلّمنا حرب المدن" و"كيف نحرر المدن بيتاً بيتاً وشارعاً شارعاً، وأصبحنا نتقن قيادة المدرعات كالدبابات واستخدام كل أنواع المدافع والصواريخ"، بحسب كلامه الذي نقلته وكالة "تسنيم" الإيرانية القريبة من الحرس الثوري الإيراني، السبت.

وأكّد نائب الأمين العام لميليشيات "حزب الله" أن اشتراك الأخير في القتال إلى جانب نظام الأسد، أكسبه "خبرات" لم تكن لديه "قبل الحرب في سوريا".

وكان قاسم نفسه، قد أقرّ في وقت سابق، بأن ميليشيات "حزب الله" قد أصبحت "جيشاً"، في تصريح له عام 2016، تعليقاً منه على العرض العسكري الذي أقامه "حزب الله" في منطقة "القصير" السورية، وظهور عشرات المدرعات والدبابات في تشكيلاته العسكرية، نهاية عام 2016.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.