.
.
.
.

لافروف: مهمتنا الرئيسية الآن بسوريا هي تدمير "النصرة"

وزير الخارجية الروسي: الجزء الرئيسي من المعركة ضد داعش بسوريا انتهى

نشر في: آخر تحديث:

أكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الأربعاء، أن الجزء الرئيسي من المعركة ضد تنظيم #داعش في سوريا انتهى، حسب ما نقلته عنه وكالة الإعلام الروسية.

وأضاف #لافروف أن المهمة الرئيسية في سوريا الآن هي "تدمير جبهة النصرة".

في سياق آخر، اعتبر لافروف أن محادثات السلام التي اقترحتها موسكو والمقررة الشهر المقبل في سوتشي مهمة من أجل التوصل إلى تسوية في #سوريا، مشيراً إلى أنها لن تعرقل المحادثات التي تقودها الأمم المتحدة في جنيف.

ويأتي تصريح لافروف الأربعاء، بعد يوم على إصدار عدد من جماعات المعارضة السورية سلسلة بيانات، قالت فيها إن المحادثات المقررة في مدينة سوتشي الروسية الشهر المقبل محاولة "للتحايل" على عملية السلام الأممية.

قال لافروف، الذي اجتمع بالمعارضة السوري البارز أحمد الجربا، الأربعاء، لوكالات الأنباء الروسية إن مؤتمر سوتشي سيضع الأساس للمحادثات التي تقودها الأمم المتحدة في جنيف.

نقلت الوكالات عن لافروف قوله إن هناك "دعماً واسعاً" لمحادثات #سوتشى وسط السوريين، وقال إن هدف روسيا هو جمع أكبر عدد ممكن من جماعات المعارضة للمساعدة في إصلاح الدستور السوري.