تيلرسون: لا نية لنا لإنشاء قوة حدودية في سوريا

نشر في: آخر تحديث:

نفى وزير الخارجية الأميركي، ريكس #تيلرسون، أن تكون لدى الولايات المتحدة أي نية لإنشاء قوة تنتشر على الحدود بين #سوريا و #تركيا، قائلاً إن المسألة التي أغضبت أنقرة لم تطرح بالطريقة الملائمة.

وعبرت تركيا عن غضبها وحذرت من توغل وشيك في منطقة #عفرين السورية بعد أن قالت واشنطن إنها ستساعد قوات سوريا الديمقراطية، التي تقودها وحدات حماية الشعب الكردية، في إنشاء قوة حدودية جديدة قوامها 30 ألف فرد.

وأعلنت أنقرة، الأربعاء، أنها لن تتردد في القيام بتحرك في عفرين ومناطق أخرى على الجانب السوري من الحدود إذا لم تسحب #الولايات_المتحدة دعمها للقوة.

وقال تيلرسون للصحافيين إنه اجتمع مع وزير الخارجية التركي في فانكوفر الثلاثاء لتوضيح الأمر.

وأضاف، على متن الطائرة التي أقلته إلى واشنطن عائداً من كندا، حيث استضاف اجتماعاً عن كوريا الشمالية: "هذا الموقف برمته أسيئ طرحه وأسيئ تفسيره. كان كلام البعض غير دقيق. نحن لا ننشئ قوة حدودية على الإطلاق".

ومضى قائلاً: "أعتقد أنه من المؤسف أن التصريحات التي أدلى بها البعض خلفت هذا الانطباع. ليس هذا هو ما نفعله".