.
.
.
.

وحدات الحماية: كل الخيارات متاحة لمنع تدخل تركيا بعفرين

موسكو تريد أن تنتشر قوات النظام السوري في عفرين لوقف عملية "غصن الزيتون"

نشر في: آخر تحديث:

أعلن حزب الوحدة الديمقراطي الكردي عن التوصل إلى اتفاق مع #نظام_الأسد لدخول قوات النظام إلى مدينة عفرين، وأن الهدف من دخول المدينة هو حمايتها والدفاع عنها.

الإعلان الأول من نوعه يأتي بعد ساعات من كشف المستشار الإعلامي لوحدات حماية الشعب في عفرين عن مباحثات تجري بين الإدارة الذاتية ونظام الأسد بشأن #عفرين.

المستشار الإعلامي لوحدات حماية الشعب في عفرين أعلن أيضاً أن الخيارات جميعها متاحة طالما تمنع الدخول التركي، بحسب تعبيره.

من جهتها، نقلت صحيفة "الحياة" عن مصادر دبلوماسية روسية، أن موسكو كانت تريد أن تنتشر قوات #النظام_السوري في عفرين لوقف عملية "غصن الزيتون" التي أطلقتها تركيا ضد الأكراد شهر يناير الماضي.

واستبعدت المصادر في الوقت نفسه اندلاع نزاع بين قوات النظام والأتراك.

وفي الأثناء، أعرب خبراء روس عن ثقتهم بأن نجاح روسيا في أي وساطة تعيد قوات النظام إلى عفرين سيرضي #أنقرة و #دمشق، لا سيما أن سيطرة النظام على هذه المنطقة ستبدد مخاوف الأتراك من بروز كيان كردي على حدودهم الجنوبية.