.
.
.
.

تحذير أوروبي لتركيا.. التحرك الأحادي في سوريا مرفوض

نشر في: آخر تحديث:

طلبت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني، السبت، من تركيا "الامتناع عن أي تحرك أحادي الجانب" في سوريا بعد تهديد أنقرة بشن هجوم جديد على الأكراد.

واعتبرت موغيريني في بيان، السبت، أن "التصريحات عن عملية عسكرية تركية جديدة محتملة في شمال شرقي سوريا، هي مصدر قلق".
وبعدما اعتبرت أن التصدي لمسلحي تنظيم داعش دخل "مرحلته النهائية"، دعت "الأطراف كافة" إلى العمل على "تحقيق هدف إلحاق الهزيمة به قريباً والذي يبقى هدفاً لا غنى عنه لأي حل دائم للأزمة السورية".

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أعلن الأربعاء، أن تركيا ستشن عملية عسكرية ضد وحدات حماية الشعب الكردية المدعومة من الولايات المتحدة، مما دفع وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) للتحذير من أن أي عمل عسكري كهذا سيكون غير مقبول.