لافروف لمراسل واشنطن بوست: أيا يكن ردي ستكتب ما يحلو لك

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قال جوش روجن، الكاتب في صحيفة "واشنطن بوست"، إن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، رفض الإجابة عن سؤال حول تهديد نظام بشار الأسد للمنطقة.

وكتب الصحافي على حسابه في تويتر، الذي يعرّفه بأنه محلل سياسي في شبكة CNN: "يرفض لافروف الإجابة عن سؤالي حول كيفية منع روسيا نظام الأسد من تهديد المنطقة. يقول لي: (مهما كان جوابي، فسوف تكتب ما تريد، لذلك افعل ذلك). قبلت التحدي".

مادة اعلانية

وكان لافروف يتحدث في مؤتمر ميونخ للأمن، وقال "لقد قمنا بتوقيع مذكرة تفاهم مع تركيا حول مدينة إدلب السورية، ووفقاً لها ستقوم تركيا بفصل القوات المعارضة المتعاونة مع أنقرة بعيداً عن جبهة النصرة".

وأضاف الوزير الروسي أن جبهة النصرة بسوريا سيطرت على أكثر من 90% من منطقة إدلب، وروسيا وإيران وتركيا متواجدون بالفعل بالمنطقة، مشيراً إلى أنه كان هناك اتفاق لبناء نهج تدريجي وفقا لحقوق الإنسان العالمية لحل تلك الأزمة.

وأكد لافروف أن الرئيس فلاديمير بوتين، أعلن أنهم لن يستطيعوا التحمل للأبد هذا "الكم الهائل من الإرهابيين في إدلب"، مشيراً إلى أن تلك الأزمة سوف يتم حلها في أقرب وقت.

وفي 2015، بدأت روسيا تدخلاً في سوريا بعد أن طلب رئيس النظام السوري بشار الأسد دعماً عسكرياً من موسكو من أجل كبح المعارضة.

واستخدمت روسيا ـ ومعها الصين أيضاً ـ حق النقض (الفيتو) ضد محاولات لإعطاء المحكمة الجنائية الدولية تفويضاً لإنشاء محكمة خاصة لسوريا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.