.
.
.
.

بعد قتال عنيف.. هدنة في الباغوز لاستسلام الدواعش

نشر في: آخر تحديث:

تراجعت وتيرة القتال في منطقة مزارع الباغوز بالريف الشرقي لدير الزور شرق سوريا، خلال الساعات الأخيرة الماضية، بعد قتال عنيف دار بين قوات سوريا الديمقراطية وقوات التحالف الدولي من جهة، ومن تبقى من عناصر تنظيم داعش من جهة أخرى، على عدة محاور في منطقة مزارع الباغوز التي لا يزال يتوارى فيها بعض فلول التنظيم، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

إلى ذلك، يتوقع أن تشهد الساعات المقبلة "هدنة" لنقل الجرحى وتسليم عناصر من التنظيم لأنفسهم وإخراج من تبقى من عوائل داعش، والمدنيين المتبقين في المنطقة إن وجدوا، بحسب ما نقل المرصد عن مصادر مطلعة.

يذكر أن قوات سوريا الديمقراطية كانت أعلنت، فجر الاثنين، أنها أبطأت وتيرة المعركة التي تشنها على الباغوز، المعقل الأخير لداعش في محافظة دير الزور شرق سوريا.

وقال مصطفى بالي، مدير المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية على حسابه على تويتر، إن القوات أبطأت المعركة قليلاً، بسبب اتخاذ عناصر داعش لبعض المدنيين المحتجزين في الباغوز كدروع بشرية.

إلى ذلك، أكد أن المعركة ستحسم قريباً.