.
.
.
.

هذه أسماء لجنة صياغة الدستور السورية الخمسة عشر

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الهيئة الدستورية السورية اليوم عن أسماء أعضاء لجنة صياغة الدستور، والذين سيجتمعون في جنيف في نهاية الشهر الحالي.

عقد رئيس هيئة التفاوض السورية، نصر الحريري، اجتماعاً مع لجنة الصياغة المنبثقة عن اللجنة الدستورية التي شكلتها الهيئة بحضور الرئيس المشترك للجنة الدستورية هادي البحرة.

و استعرض الحريري مع أعضاء اللجنة آخر ما توصلت إليه اللجان الفرعية وورش العمل من وضع تصورات للمضامين الدستورية الواجب بحثها مع الطرف الآخر.

وحث رئيس الهيئة الأعضاء على العمل بروح الفريق وبحس وطني عال وبكل مسؤولية، واضعين نصب أعينهم مصلحة سوريا الوطن وما يحقق تطلعات الشعب السوري فوق أي اعتبار.

وأكد الحريري أن اللجنة الدستورية المؤلفة من خمسين عضواً، إضافة إلى فريق من الاستشاريين، ستكون مساندة للجنة الصياغة.

هذا وكانت الهيئة أرسلت أسماء مندوبيها الخمسة عشر للجنة الصياغة إلى الأمم المتحدة وهم: هادي البحرة رئيسا، والأعضاء جمال سليمان، صفوان عكاش، قاسم الخطيب، مهند دليقان، طارق الكردي، بسمة قضماني، ديمة موسى، محمد نوري أحمد، هيثم رحمة، كاميران حاجو، عوض العلي، أحمد العسراوي، حسن الحريري ويوسف قدورة.

"دعم كامل للجنة"

وكان المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسون التقى في العاصمة السعودية الرياض، السبت، اللجنة الدستورية، للاتفاق على اللمسات الأخيرة بشأن اجتماع أعضاء اللجنة الدستورية الخاصة بسوريا في جنيف والمزمع عقده 30 أكتوبر المقبل.

وكان هادي البحرة قد تم انتخابه ليكون ممثلاً عن هيئة التفاوض في رئاسة اللجنة الدستورية السورية.

وأوضح المبعوث الأممي أنه طلب خلال جلسة المشاورات المغلقة من أعضاء مجلس الأمن الاستمرار في تقديم الدعم الكامل لعمل اللجنة الدستورية، مضيفاً أنه سيقدم بشكل منتظم إفادات لمجلس الأمن حول التطورات الحاصلة بملف اللجنة الدستورية.

كما اعتبر أن تشكيل لجنة إعداد الدستور هو طاقة أمل للسوريين جميعاً وإنجاز ضخم، معرباً عن الأمل في رؤية تغيير حقيقي على الأرض، خاصة فيما يتعلق بملف المعتقلين والمختفين قسرياً في سوريا.