جيش النظام السوري يواصل انتشاره على حدود تركيا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

نشر جيش النظام السوري وحداته في الريف الشرقي لمدينة القامشلي في شمال سوريا، للدفاع عن المنطقة في مواجهة القوات التركية.

وذكرت وكالة أنباء النظام السوري (سانا)،، الاثنين، أن الجيش حرك تعزيزات عسكرية جديدة إلى وحداته المنتشرة في القرى والبلدات الحدودية بريف الحسكة الشمالي الشرقي للدفاع عن المنطقة ضد القوات التركية والموالين لها، بحسب نص الوكالة.

وشوهدت في الحسكة، الاثنين، قافلة من الدبابات والمدرعات والسيارات المحملة بمعدات حربية ولوجستية قادمة من الرقة، ووصلت إلى بلدة تل تمر، واتجهت مباشرة إلى النقاط العسكرية في ام حرملة، شمال شرق بلدة أبو راسين بريف تل تمر، والقرى والبلدات الحدودية في الريف الشمالي الشرقي للحسكة لتعزيزها وتحصينها.

وانتشرت وحدات جيش النظام السوري خلال الفترة الماضية على الحدود السورية التركية بريف الحسكة الشمالي من ريف رأس العين الشرقي غربا وصولا إلى القامشلي شرقا، وثبتت نقاطها على محور يمتد بنحو 90 كيلومترا.

وشنت القوات التركية الشهر الماضي هجوما على المقاتلين الأكراد في شمال شرق سوريا، في عملية لاقت انتقادات واسعة النطاق باعتبارها غزوا للأراضي السورية.

وانسحبت القوات التركية بضغط أميركي، ووفقا لاتفاق يقضي بانسحاب المقاتلين الأكراد إلى عمق 30 كيلومترا بعيدا عن الحدود التركية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.