.
.
.
.

القيادة المركزية الأميركية: 500 جندي بسوريا للتصدي لداعش

نشر في: آخر تحديث:

أعلن قائد القيادة المركزية الأميركية، السبت، أن نحو 500 جندي أميركي ما زالوا في شرق سوريا للتصدي لعمليات تنظيم "داعش"، مشيراً إلى أن تلك العمليات من المتوقع أن تتصاعد في الأيام القادمة.

وأدلى الجنرال كينيث ماكنزي، قائد القيادة المركزية الأميركية بتصريحاته على هامش مؤتمر المنامة للحوار في البحرين.

وكان تقرير صادر عن البنتاغون أفاد أن تنظيم "داعش" استغل التوغل العسكري التركي شمال شرق سوريا من أجل إعادة رصّ صفوفه، مرجحا أنه بات بإمكانه الإعداد لهجمات جديدة ضد الغرب.

إلى ذلك، أضاف التقرير الأميركي الذي صدر الأسبوع الماضي، أنه "من المرجح" أن يكون لدى التنظيم الإرهابي "الوقت والحيّز لاستهداف الغرب وتقديم الدعم لفروعه وشبكاته العالمية الـ19"، مستنداً إلى معلومات وفّرتها وكالة استخبارات الدفاع الأميركية.

وقال مكتب المفتش العام في وزارة الدفاع الأميركية، وهو جهاز مستقل للاستقصاءات، في تقريره الذي أصدره، إن "داعش استغل التوغل التركي والخفض اللاحق للقوات الأميركية لإعادة بناء قدراته وموارده داخل سوريا، وتعزيز قدرته على التخطيط لهجمات في الخارج".