.
.
.
.

المرصد: قوات النظام تدخل معرة النعمان وتتقدم جنوب إدلب

نشر في: آخر تحديث:

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، الثلاثاء، أن قوات النظام السوري دخلت مدينة معرة النعمان وتتقدم في جنوب إدلب. ومعرة النعمان هي ثاني أكبر مدن محافظة إدلب، وتؤوي 3 ملايين شخص نصفهم تقريباً من النازحين.

وأضاف المرصد أن قوات النظام هاجمت معرة النعمان من 3 محاور، واقتحمت المدخل الغربي للمدينة بإسناد جوي ووصلت إلى مداخل المدينة.

وبحسب ما أفادت وسائل إعلام الأسد، فإن قوات النظام السوري تقوم حالياً بتمشيط مدينة معرة النعمان، كما قامت بقطع طرق إمدادات الفصائل المسلحة وخطوط دفاعاتهم على محور معرة النعمان، وتقدمت داخل المدينة.

وفي وقت سابق، وثّق المرصد السوري مقتل طفلة وإصابة آخرين بجراح جراء قصف جوي من قبل طائرات النظام الحربية على بلدة عينجارة بريف حلب الغربي، في حين أعلن المرصد تقدماً استراتيجياً حققته قوات النظام، تمثل بالسيطرة على بلدة كفروما الواقعة بالقرب من مدينة معرة النعمان التي تعد بوابة جبل الزاوية من الجهة الشرقية.

وتشهد محافظة إدلب ومناطق محاذية لها، منذ كانون الأول/ديسمبر تصعيداً عسكرياً لقوات النظام وحليفتها روسيا يتركز في ريف إدلب الجنوبي وحلب الغربي، حيث يمر جزء من الطريق الدولي الذي يربط مدينة حلب بالعاصمة دمشق.

وجاءت عملية السيطرة بعد هجمات عدة ترافقت مع مئات الضربات الجوية والبرية، وبذلك تكون قوات النظام قد أطبقت طوقاً نارياً على مدينة معرة النعمان، فيما تستمر الاشتباكات مع فصائل مسلحة على التخوم الشرقية والجنوبية للبلدة في محاولة لاستعادة زمام المبادرة.

السيطرة على 23 منطقة

وبذلك، يرتفع عدد المناطق التي تمكنت من السيطرة عليها قوات النظام منذ مساء الجمعة 24 من الشهر الجاري إلى 23، وهي: (تلمنس ومعرشمشة والدير الشرقي والدير الغربي ومعرشمارين ومعراتة والغدفة ومعرشورين الزعلانة والدانا وتل الشيخ والصوامع وخربة مزين ومعصران وبسيدا وتقانة وبابولين وكفرباسين ومعرحطاط والحامدية ودار السلام والصالحية وكفروما).