.
.
.
.

الأمم المتحدة تتهم فرقاء سوريين بمهاجمة المدنيين

نشر في: آخر تحديث:

اتهمت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان ميشال باشليه، الجمعة، مقاتلين في سوريا بينهم تنظيم داعش، باستغلال وباء فيروس كورونا المستجد لشن هجمات على المدنيين.

وقالت باشليه في بيان إن "أطرافا عديدة مشاركة في النزاع في سوريا، بما في ذلك داعش، تستغل على ما يبدو تركيز اهتمام العالم على وباء كوفيد-19 ( الناجم عن الفيروس) لتعيد تجمعها وممارسة أعمال عنف ضد السكان"، معتبرة ذلك "قنبلة موقوتة لا يمكن تجاهلها".

هذا وأعلن النظام السوري، الخميس، تأجيل موعد الانتخابات التشريعية المقررة الشهر الحالي للمرة الثانية في إطار سلسلة تدابير احترازية لمكافحة فيروس كورونا المستجد.

وأورد النظام في منشور على مواقع التواصل الاجتماعي أنه "ضمن الإجراءات الاحترازية.. للتصدي لفيروس كورونا"، أصدر بشار الأسد مرسوماً يقضي "بتأجيل انتخابات أعضاء مجلس الشعب للدور التشريعي الثالث"، التي كانت محددة بتاريخ 20 أيار/مايو، إلى الـ19 تموز/يوليو.

وكان النظام السوري أرجأ في آذار/مارس الماضي موعد الانتخابات التشريعية الذي كان محدداً في 13 نيسان/إبريل إلى 20 أيار/مايو.

وسجل النظام السوري حتى الآن في مناطق سيطرته 44 إصابة بفيروس كورونا.