.
.
.
.

اشتباكات بين "الفرقة الرابعة" ومنشقين عنها في ريف دمشق

نشر في: آخر تحديث:

اندلعت اشتباكات، مساء السبت، بين "الفرقة الرابعة" في جيش النظام السوري، والتي يقودها ماهر الأسد من جهة، ومجموعة من عناصر "التسويات"، وذلك في مدينة الضمير بريف دمشق، انتهت بمقتل العناصر.

وقالت مصادر صحفية في دمشق إن الاشتباكات دارت في منطقة تحصَّن فيها 8 من عناصر "التسويات" من مدينة الضمير، 4 منهم من أهالي المدينة الأصليين، و4 من القاطنين فيها بعد انشقاقهم عن ميليشيا محلية تابعة لـ"الفرقة الرابعة"، وتواريهم عن الأنظار.

وذكرت وسائل إعلام أن "الفرقة الرابعة" استقدمت تعزيزات عسكرية كبيرة مدعومة بأكثر من 10 آليات عسكرية (دبابات وعربات "بي. إم. بي")، إلى محيط منطقة المحطة على أطراف مدينة الضمير واقتحمت المكان.

وأشارت المصادر إلى أن النظام استخدم طائراته خلال الاقتحام التي نفذت 3 غارات جوية على الأقل، استهدفت فيها مكان تحصن المجموعة.

وأكدت أن الاشتباكات انتهت بمقتل جميع العناصر المنشقين عن "الفرقة الرابعة".