.
.
.
.

إدلب.. فصائل مسلحة تسقط طائرة استطلاع بجبل الزاوية

نشر في: آخر تحديث:

أسقطت فصائل عاملة ضمن غرفة عمليات "الفتح المبين"، صباح الأحد، طائرة استطلاع مذخرة، يرجح أنها روسية، في أجواء حرش بينين بجبل الزاوية ضمن ريف إدلب الجنوبي، وذلك بعد استهدافها بالرشاشات الثقيلة.

كما رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان سقوط طائرة استطلاع، نتيجة خلل فني في أجواء محور الحدادة بجبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي.

وتضم غرفة عمليات "الفتح المبين" كلًا مما يعرف بـ "هيئة تحرير الشام"، وما تسمى بـ"الجبهة الوطنية للتحرير" المنضوية، ضمن ما يطلق على نفسه لقب "الجيش الوطني" إلى جانب فصائل تقدّم نفسها على أنها "جيش العزة".

النظام يصعّد باللاذقية

على صعيد متصل، تواصل قوات النظام قصفها الصاروخي على بلدات وقرى ضمن جبل الزاوية، بالإضافة لقصف يستهدف محاور ضمن جبل الأكراد شمال اللاذقية.

وكان المرصد السوري رصد بعد منتصف ليل السبت – الأحد، قصفاً صاروخياً نفذته قوات النظام، على مناطق في الفطيرة وكنصفرة وسفوهن وفليفل والحلوبة بريف إدلب الجنوبي، وقريتي تديل والقصر بريف حلب الغربي، بالإضافة لمحور العنكاوي بسهل الغاب شمال غربي حماة.